اعتلال الشبكية بارتفاع الضغط



اعتلال الشبكية بارتفاع الضغط

ما هو؟

هو مجموع المظاهر البصرية التي تحدث بالشبكية نتيجة لارتفاع الضغط الدموي. كلما كان الضغط الدموي مرتفعا، وكلما طالت فترة ارتفاعه، كلما كانت إمكانية خطر الإضرار بالبصر أكبر. تخضع هذه الخطورة أيضا للحالة المسبقة لشجرة الأوعية الشبكية ولسرعة حدوث ارتفاع الضغط. هناك عوامل أخرى مرتبطة يمكن أن تزيد من خطورة اعتلال الشبكية بارتفاع الضغط الدموي: مثل تصلب الشرايين وتقدم السن والسكري الخ.   

يؤدي ارتفاع الضغط الدموي المزمن إلى الإضرار بأوعية الشبكية والأنسجة المحيطة بها. إن التغييران الأساسيين اللذان يحدثان هما ارتفاع نفوذية الأوعية، الذي يمكن أن يؤدي إلى وذمة بالشبكية (انتفاخ الشبكية)، وضيق الأوعية الشبكية  البؤري أو العام مع وجود خطر الإقفار(غياب التروية الدموية).   

الأعراض

تصنف درجة إصابة الشبكية ضمن مقياس من 1 إلى 4 (تصنيف كيثواغنير-باركر)[اعتلال الشبكية بفرط ضغط الدم]. الدرجة 1 عادة ليس لها أعراض، بينما الدرجة 4 يمكن أن تؤدي إلى التهاب العصب البصري ومركز الشبكية، والبقعة)، مع تأثير حاد على البصر. نميز بين اعتلال الشبكية بارتفاع الضغط الدموي المزمن، من خفيف إلى معتدل، الذي يحدث بصفة عامة بدون أعراض، ويكتشف عادة بالصدفة بعد فحص طبي للعيون، وبين اعتلال الشبكية ذي التطور الطويل الأمد، مع ارتفاع الضغط الدموي الحاد، حيث يعاني المرضى عادة من نظر مضبب إلى فقدان البصر.

يوجد اعتلال الشبكية بارتفاع الضغط الدموي الحاد، الذي يسمى كذلك  الخبيث أو المتسارع، الذي يظهر بشكل مفاجئ، ويتميز بكونه يعرف ضغوطا مرتفعة جدا غالبا ما ترافقها آلام شديدة في الرأس. في هذه الحالة، تكون الأضرار كبيرة على الشبكية وعلى العصب البصري، ويحتمل أن تكون نتائجها وخيمة جدا على النظر .

المعالجة

لا توجد أي معالجة خاصة لاعتلال الشبكية بارتفاع الضغط الدموي، فيتعلق الأمر بمراقبة دقيقة ومستمرة للضغط الدموي. على الرغم من كون بعض المرضى في الدرجة 4 يمكن أن يعانوا من أضرار مستمرة وتأثيرات على الرؤية، بصفة عامة، إن انخفاض الضغط يعني حلا هاما لأضرار الشبكية.

الوقاي

إن أهمية فحص قاع العين لدى المرضى الذين يعانون من ارتفاع الضغط الدموي، والسن، ووجود عوامل أخرى تؤدي إلى إصابة أوعية القلب، كل ذلك يجعل من الضروري إجراء مراقبة دورية لدى طبيب العيون لفحص قاع العين بعد توسيع البؤبؤ.


أخبار

رؤية أحدث أخبارنا

إرسال