اللابؤرية (الأستغماتزم)



اللابؤرية (الأستغماتزم)

  ما هي اللابؤرية؟

اللابؤرية هي عيب في الانكسار (تيه البصر)، حيث تكون العين غير قادرة على تشكيل صورة واضحة انطلاقا من شيء، بسبب تغير قوة النظام البصري ما بين الخطوط التنصيبية الأساسية، ما بين أكبر قوة وأقلها.

يتمثل السبب الرئيسي عادة في غياب التماثل القرني (اعوجاج). كما توجد درجة من الاعوجاج في العدسة أو الشبكية، من بين أشياء أخرى، يمكن أن تتسبب في لابؤريات صغيرة.

توجد تصانيف مختلفة، حسب انتظامها (منتظم وغير منتظم) أو حسب توجه الخطوط التنصيبية الأساسية (مباشرة، عكسية أو منحرفة) أو حسب الخطأ في الانكسار (عادي أو مركب، قصير البصر، مديد البصر أو مزدوج).

الأعراض

من أعراض اللابؤرية وجود رؤية غير واضحة سواء عند النظر البعيد أو القريب. كما يمكن أن يعاني المريض، بعد جهد بصري طويل الأمد، من ألم بصري وصداع عرضي. أثناء الطفولة، يمكن أن يؤدي  عدم تقويم اللابؤرية إلى الحول (عين كسولة).

تُنجز دراسة دقيقة لمختلف أنواع اللابؤرية عبر دراسة انكسارية واختبارات صور مثل طبوغرافية القرنية (خريطة قرنية).

العلاج

توجد علاجات تصحيحية مختلفة، حيث يتعين اختيار العلاج الأكثر ملائمة لنوع وحجم اللابؤرية التي يعاني منها المريض.

يعتبر التصحيح بالنظارات و العدسات اللاصقة الحَيدِيَّة الخيارات العلاجية المتاحة.  منذ سنوات، هناك خيار آخر، وهو الجراحة الانكسارية بالليزر (تقنية الليزك "LASIK" واقتطاع القرنية الانكساري الضوئي"PRK") . يعد الخياران المذكوران الأكثر استعمالا بفضل أمانهما وفعاليتهما المثبتة.

الوقاية

تعتبر اللابؤرية حالة انكسارية لا يمكن الوقاية منها، على الرغم من أن تجنب حك العينين يمكن أن يساعد على استقرار أكبر. بالإضافة إلى ذلك، من المهم إجراء مراقبات في حالة الشك وعند الأطفال، لتجنب حالات قصر النظر غير القابلة للعلاج.   


أخبار

رؤية أحدث أخبارنا

إرسال